جاري تحميل ... مكسبي سبورت

إعلان الرئيسية

إعلان في أعلي التدوينة

 

شريف إكرامي

احتفل رمضان صبحي، نجم بيراميدز، بشكل هـ ــستــ ــيري بالتعادل مع الأهلي 2-2، مساء الخميس، في ختام الجولة 27 للدوري المصري الممتاز.


وجاءت فرحة رمضان صحبي بهدف التعادل لفريقه بطريقة اسـ ـتفــ ـزت جماهير الأهلي خاصة وأنه من أبناء الفريق الأحمر.


وكان بيراميدز سجل هدف التعادل عن طريق إريك تراوري في الوقت بدل الضائع للشوط الثاني، مستغلا الخطأ الذي وقع فيه محمد الشناوي حارس الأهلي.


كيف قضى محمد الشناوي أول مران له بعد «خطأ بيراميدز»؟


يكشف "مكسبي سبورت" الساعات الثلاثة التي قضاها محمد الشناوي، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، داخل جدران القلعة الحمراء، اليوم الجمعة، لخوض المران، وذلك بعد الخطأ الذي وقع فيه الحارس الدولي خلال مباراة بيراميدز، التي أقيمت أمس الخميس، على ستاد الأهلي We  السلام، ضمن مباريات الجولة السابعة والعشرين من بطولة الدوري الممتاز، وانتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق، وفقد المارد الأحمر نقطتين ثمينتين في صراعه على لقب الدوري الممتاز الذي توج به في الموسم الماضي.


علامات الحزن تظهر على محمد الشناوي

ووفقًا لمصدر داخل النادي، كشف عن أن محمد الشناوي ظهر عليه علامات الحزن والتأثر الشديد منذ أن وطأت قدماه داخل جدران الأهلي، قبل انطلاق المران بوقت كاف، ولم يتحدث مع أحد كثيرًا حتى ول لغرف خلع الملابس.



وقال المصدر، إن الشناوي ظهر في المران رفقة زملائه في المحاضرة الفنية التي عقدها الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني، والتي طالبهم فيها بالتركيز في مباراة سموحة المقبلة في بطولة الدوري الممتاز، كما تحدث في الجوانب الفنية والخططية، والتركيز على تصويب الأخطاء؛ لتلافيها وتجديد دوافع اللاعبين، والعمل على رفع الجانب المعنوي وضرورة إغلاق ملف مباراة بيراميدز.


وأكد المصدر، أن الشناوي عقب نهاية المحاضرة لم يتحدث مع أحد، وظهر متأثرًا بالخطأ الذي وقع فيه أمام بيراميدز، ولم يتحدث مع أحد من زملائه وذهب للجيم لخوض مرانه وفقًا للبرنامج المخصص له من قِبل الجهاز الفني.


واختتم أن مران اليوم لم يستمر كثيرًا بسبب ارتفاع درجات الحرارة، وخوفًا من سقوط أي لاعب في الإصابة خاصة بعد أن غادر محمود وحيد المران متأثرًَا بكدمة قوية، وسيخضع للفحص الطبي غدا لتحديد موقفه النهائي من مباراة سموحة التي تقام الأحد المقبل، في الجولة الثامنة والعشرين من بطولة الدوري.


فرحة جنونيه من رمضان صبحى و أحمد الشيخ بعد إحراز هدف التعادل فى مرمى الشناوى



وأظهرت عدسات الكاميرا ردة فعل شريف إكرامي الحارس الأسبق للفريق على دكة البدلاء اثناء تسجيل بيراميدز هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة :-


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال